أما آن لهذا الفارس أن يعتلي صهوة جواده و يمتشق مقاومته؟؟

أبى هذا العام الا أن يغرز اصابعه في عيني وخنجره في قلبي .. عام وقح بكل معنى الكلمة لايقبل حتى في لحظات الوداع ان يترك فينا اي بهجة فيقتل من أحبتنا 28 شهيدا .. ويسرقهم منا في آخر لحظة ويهرب ونحن مذهولون .. مصعوقون ..

هذه العملية عملية امريكية بامتياز .. والا كيف ان داعش التي تعود للنشاط في العراق والبادية السورية لم تصادف حتى اليوم جنديا امريكيا وهم حولها في كل مكان .. سبحان الله عين داعش لاترى الا الجنود السوريين والرعاة السوريين والمدنيين السوريين .. ولكن قسد والامريكان يرتدون طاقية الاخفاء أو أن الله يضرب على عيون داعش ويعمي أبصارهم كما عميت عيون القوم القرشيين الذين كمنوا للنبي حول بيته قبل ان يهاجر .. فنامت أعينهم ومر بينهم النبي وهم لايبصرون .. وكأن النبي ذرا في عيون الدواعش رمادا فلا يبصرون جنود أميريكا وقسد وهم يحتجزون آلاف الدواعش والعئلات التي يجب ان ينتقم لها داعش نظريا ..

أتمنى من كل قلبي ان تكون هذه العملية الحقيرة الدنيئة الامريكية سببا في قرار سوري ومقاوم في ان تنطلق المقاومة السورية في الشرق السوري بشكل سريع كما انطلقت يوما في العراق وبدعم سوري وايراني .. نحن سادة عمليات المقاومة ونحن جهابذتها ومفكروها ومخططوها .. ولا أحد في العالم يعرف كيف يطلق المقاومة مثلنا ..

مانعرفه ان المقاومة في الشرق السوري صارت جاهزة ولكنها تنتظر قرارا .. وارجو الا يتأخر القرار .. فكما اتخذ قرار مقاومة الاحتلال العراقي في الأسابيع الاولى من انتشاره في العراق فان قرار اطلاق المقاومة الشرقية يجب الا يتأخر لأن الوقت ليس في صالحنا .. بل في صالح الامريكان الذين يتغلغلون بمساعدة السعوديين والخلايجة لشراء ولاءات العشائر والزعامات كما فعلت داعش في مرحلتها حيث اشترت الولاءات والبيعات بالمال والتهديد بالرعب ..

الناس في المنطقة الشرقية تواقون لأن يعتلي فرسان المقاومة جيادهم ويمتشقوا سيوفهم ويتحركوا الآن .. فلقد بلغ السيل الزبي .. فنفطنا مسروق وشعبنا يعاني البرد .. وقمحنا مسروق وعبنا يقف في طوابير الخبز .. ولكن أن يسرقوا منا 28 شابا – يساوي كل واحد منهم كل جيش اميريكا – في يوم عيد .. فهذا يجب ان يكون شرارة ثأر وتحرك ضد الجيش الامريكي وقسد .. سواء قررت الدولة ان تتحرك الآن أو ان تنتظر ..

انه في النهاية قرار الشعب قبل ان يكون قرار الدولة ..

هذا المنشور نشر في المقالات. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s