رسام الكاريكاتير الذي صار “كاريكاتير” تلعب به الصحف ؟؟ تسديد دقيق وموفق – من صفحة الاستاذ المحامي محمد ابو زيد (مصر)

منذ ان انفصل علي فرزات عن ريشته وتحول بنفسه الى كاريكاتير توقفت عن متابعته .. ومنذ ان لعب دور الضحية وصار يبيع صور اصابعه عرفت ان الرجل لم تكن لديه اصابع للرسم بل أصابع لعد النقود .. وقد حصل عليها .. ونسيت هذا الرجل ولم أعد أتذكره .. الى ان عثرت على هذا المقال الذي كتبه المحامي المصري الاستاذ محمد أبو زيد .. وكان مقال الاستاذ ابو زيد بمثابة لوحة بديعة رسمها لنا عن رسام الكاريكاتير الذي تحول هو نفسه الى رسم كرتوني وكاريكاتير مثير للسخرية .. انني أستطيع ان أقول انها أفضل لوحة رسمت لهذا الرسام الذي سقطت ريشته في براميل النفط ولم يعد بالامكان ان ترسم الا بلون النفط .. فكل الالوان تخلط بلون النفط ولون الدولار ..


من يملك ريشة الابداع الحرة فانه يكون قريبا من ان يشرب من ماء الخلود الابدية .. وعندما تسقط ريشة الفنان في برميل النفط فان من كان يحملها يتحول الى صعلوك من صعاليك الحكايات .. او قط وقع في برميل نفط وهو يحاول ان يرسم بوبره المنقوع بالزيت الاسود لتلويث كل ماحوله من جمال .. فالرسم بالوبر المنقوع بزيت النفط غير الرسم بالريشة والالوان الزيتية ..


اقرؤوا اليوم عن صعلوك الفن وصعلوك براميل النفط .. كما كتب عنه المحامي الاستاذ محمد ابو زيد الذي أنصفه ايما انصاف .. ورسم من اسم فنان الكاريكاتير لوحة كاريكاتير رائعة ..

خطاب مفتوح إلى السيد/ على فرزات ( رسام الكاريكاتير السورى )

خطاب مفتوح إلى السيد/ على فرزات ( رسام الكاريكاتير السورى )

( سبق نشره فى أوائل حزيران ٢٠٢٠ …ومازالت مناسبة إعادة نشره قائمة )
بقلم : محمد ابوزيد المحامى ( مصرى ) …


قرأت على صفحتكم على الفيسبوك دعوة للسوريين فى الداخل والخارج بأن يحمل كل منهم ورقة وقلم ، وأن يسجل عليها أسماء أعداء الوطن وذلك لأنه ووفقا لهيئة الأرصاد السياسية التى تستقى منها معلوماتك فإن النظام السورى حسب تعبيرك او ماتسميه نظام الشنتر حفانا راحل بلا محالة، هلعا من قانون سيزر الذى بذلت جهدا كبيرا فى الترويج له والإحتفاء بإقراره وبدء العمل به .
وبإعتبارى من مواطنى الجمهورية العربية المتحدة الباقية فى الوجدان والواقفة فى منتصف الشريان أرى من حقى المشاركة مع أبناء القطر الشمالى فى تحديد من هم أعداء سوريا ، فالحبل السرى الذى يربط بلدى بسوريا عبر التاريخ الطويل يجعلنى ارى أعداء سوريا هم أعداء بلدى ..ولأنى رجل وطنى يجيد الفصل بين الخلاف مع أنظمة الحكم والاختلاف مع الأوطان ، لهذا ارى أعداء سوريا هم اعداء شخصيين لى ..
الآن ..أحضرت الورقة وإمتشقت القلم ، وسأكتفى هنا بإحاطتك بمن يتصدر القائمة ويحمل الرقم 1 فى قائمة أعداء سوريا ، ليس اليوم فقط وإنما إلى ان يرث الله الأرض ومن عليها ..
العدو رقم 1
لكل سورى هو
على فرزات ..
منذ سنوات وأنا أقرأ لك وعنك، فى البدء أعتقدت أنك أحد المثقفين الذين فقدوا توازنهم وأضاعوا بوصلتهم ، فهاموا على وجوههم فى غابات الضلال والإنحطاط السياسى . لكنى ومع إستمرار متابعتك والتعمق فى نهجك أدركت يقينا أن ماورد بالكتاب المقدس فى سفر نشيد الأناشيد ينطبق عليك : ( خذوا لنا الثعالب ، الثعالب الصغار المفسدة للكروم (نش٢ : ١٥ ) …فقد كنت ثعلبا صغيرا حين فتح لك النظام الذى تبشر بسقوطه كوة فى جدار الكرمة وهى خطيئة ، فالشيطان يبدأ رحلته فى هيئة فأر أو ثعلب صغير .
لقد حرصت على الموضوعية رغم أن جل كتاباتك تقطع بأنك أحمق كبير ، وأنا هنا لا أسبك وإنما أعطيك الوصف الموضوعى من رجل بعيد عن كل الدوائر التى تثير حنقك ، فلا شأن لى بالنظام السياسى لبلدك او بلدى ..فأنا إسكندرانى جدع احب بلدى وبلاد الآخرين وأقف فى صف الأوطان ..أختلف مع رئيس بلدى لكن بوعى وموضوعية ، وفى كل ما يتهدد بلدى أطرح خلافى مع النظام جانبا ، فالوطن فوق الجميع ..حرصى على الموضوعية دفعنى للبحث عمن يعرفك بشكل شخصى وهم ثقاة ، وشرفاء ، وجلهم غير مرتبطين بحزب حاكم ولا بدائرة من دوائر الحكم فى سوريا …أتدرى ماذا قالوا عنك
سأقول لك أبسط ماقالوه وهو أنك لص ، وحقير ، وإنتهازى ، ورخيص ، وليس لديك مانع من بيع نفسك لأى شيطان على الأرض …ذكرنى احدهم بالمقعد الذى كان يجلس عليه الرئيس المستبد الذى كان يزورك ببيتك ( قل لى اسم رئيس فى العالم فعلها مع مجرد رسام كاريكاتير ) وكيف انك كنت ترفض ان يجلس عليه أى ضيف ، وكنت تردد على مسامعهم أنه مقعد المعلم ..أين كان وعيك الثورى عندما كنت تتعبد كالوثنيين فى مقعد كان يجلس عليه الرئيس الذى أكتشفت بفضل الدولارات العفنة الرائحة ، انه مستبد وجائر ، وان الاطاحة به تبرر هدم سوريا حجرا حجر ، وذبح أبنائها ، وتجويع شعبها وإذلال نسائها بكل صور الاذلال التى لم يعرفها العرب فى الجاهلية
نعم يا سيد على فرزات أنت العدو رقم ١ للشعب السورى ، الأحياء منهم والشهداء بفضل خستك ومن حلق معك فى سرب خيانة الوطن ..بل انت عدو لكل طفل سيولد ، ولكل شارع سرت فيه يوما ، وكل منضدة فى مقهى جلست عليها ، انت عدو الجبال والوديان والغابات والارض المنبسطة ، والسحب ، والنباتات والأزهار ..وهذا من قبيل التبسيط الشديد ، لأنك وببساطة اشد خائن تافه ..وهنا أيضا لا أسبك ، ولا انزلق للمستوى الوضيع الذى هويت إليه عندما تناولت سيدة فاضلة وطبيبة محترمة ، لا اعرفها صدقا ولكن أصدقائى السوريين وما اكثرهم قالوا لى حرفيا : أن حذائها برقبتك .. فعلا انت تحظى بأخلاق ثائر منحط ووضيع ..هل تقبل ان اطعن فى شرف أمك وأؤلف قصة منحطة عن زواجها بأبيك وإنجابك كما فعلت بالسيدة ريم عرنوق ..أطمئن ..لن أفعلها إحتراما لنفسى ، وإنما أسألك هل هذا هو النسق الأخلاقى لسوريا الجديدة التى تبشرونا بها والتى ستدفن معكم فى المنافى حيث سيضن عليكم مشغليكم بما نسميه فى اوطاننا الطيبة إكرام الميت ..
لا ادرى لماذا كلما قرأت لك تذكرنى بحنا السكران فى أغنية السيدة فيروز الشهيرة ( كان الزمان وكان ) ..الإختلاف الوحيد انه كان يحلم ببنت الجيران ، اما انت فتحلم بالمستحيل وهو سقوط نظام يحبه شعبه ويثق به ، وعندما نقول شعبه فإننا نعنى الشرفاء الذين زادهم الجوع حبا لرئيس بلدهم ، وكرها وإشمئزاز لك ولأمثالك ، هؤلاء الشرفاء الذين ترقص طربا للقانون الاستعمارى الذين سيزيدهم جوعا وحرمانا ، وإصرارا على بقاء زعيمهم المحبوب …
لتكن هذه رسالتى الأولى ..فقط اختمها بحكمة انجليزية تقول :
Take care of the penny ,
And the pound will take care itself .
إهتم بالملليم وحينئذ الجنية يهتم بنفسه .

تحتوي هذه الصورة على سمة alt فارغة؛ اسم الملف هو captured8a8d8a4d8a8d8b1d984.png
هذا المنشور نشر في المقالات. حفظ الرابط الثابت.

1 Response to رسام الكاريكاتير الذي صار “كاريكاتير” تلعب به الصحف ؟؟ تسديد دقيق وموفق – من صفحة الاستاذ المحامي محمد ابو زيد (مصر)

  1. Nabuokz Nuosr كتب:

    وجعو كتير كتير .

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s