أراء الكتاب: تأبط شرا – بقلم: د. محمد ياسين حمودة

تأبَّطَ شرّاً ( لِصُّ القمح والنفط السوري ) خاطبَ اليوم أعضاء الجمعية العمومية للأمم المتحدة المائة واثنين وتسعين ؟؟؟ فادَّعى إطعامَ الشعوب الجائعة ونشرَ العدل والحرية والديمقراطية في بلدانهم ؟ وحاضَر عن السَّلام المسلَّح وعن حق الشعوب في تقرير مصيرها ، ثم تفلسفَ على طريقة راعي البقر الذي يقتل ثم ينفخ في فوهة مُسدَّسه الذي لا يغيب عن ذهنه طرفة عين فقال: إن القنابل والرصاصات لا تستطيع قتال جائحة الكورونا !!!

فمن الذي يسمح لرئيس أقوى دولة في العالم للاستخفاف بكل أولئك الحضور ياترى ؟

الجواب في عهدة كل واحدٍ يفهم ما يقال ويُسمَع في هذا الزمن .

زمن الإرهاب والاجتياح والحصار والعقوبات واختراع الفيروسات والميكروبات سهلة التصدير بالمجَّان .

هذا المنشور نشر في المقالات. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s