وللثعابين برلماناتها .. كوميديا الجزيرة في الاتجاه المعاكس بنسخته الجديدة

رأيت البرنامج الذي أطلقته الجزيرة بعد أن اثيرت قضية الاعلامي الكبير والوزير جورج قرداحي .. ولكن ورغم معرفتي بالغاية النبيلة من حضور جورج قرداحي لمحاولة تليين العقول الحجرية والتسلل الى أرض العدو من موانئه فانني كنت أدرك ان البرنامج مصمم لكي يكون نشرة أخبار للجزيرة .. فالجزيرة وكل برامجها هي اعادة تدوير لنشرات الاخبار ومافيها بالوان ومذاقات مختلفة .. مرة بنكهة الكراهية ومرة بنكهة التحريض .. وأخرى بنكهة التيئيس .. ولكن اصحاب الجزيرة تنبهوا الى انهم فقدوا المصداقية وفقدوا الجمهور الواسع بعد فضيحة الربيع العربي التي كانت هي من يبث سمومه .. وكانت الفضيحة الكبرى لها في سورية عندما مل الناس من سماع الاخبار الكاذبة وانتظروا مواعيد السقوط ملايين المرات .. وعرف الناس ان هذه الجزيرة تبيعهم الوهم ..


وتبين ان برنامج الاتجاه المعاكس فقد بريقه وصار الناس يتندرون عليه .. فتم اختراع برنامج له نفس الوظيفة القذرة ولكن بطريق التفافية .. فكما نعلم فان برنامج الاتجاه المعاكس ليس معاكسا بل هو في اتجاه واحد .. حيث يحضر الخصم او الضحية ثم يتولى الضيف الذي تحضره الجزيرة من معسكرها عملية اتهامه وقراءة نشرة اخبار الجزيرة بالتناوب مع فيصل القاسم .. اي ان الغاية من البرنامج هي قراءة نشرة اخبار الجزيرة بكل مافيها من رثاثة وكذب وتلفيق ودس وسم واسرائيليات ولكن بطريقة انهم يتحاورون ويتناقشون مع الرأي الاخر الذي بالكاد يسمح له ان يقول مايريد واذا قال اول الحقيقة قوطع وهوجم بفقرات من نشرة بذيئة ووضيعة يتلوها فيصل القاسم ويحشرها في بلعوم المشاهد قسرا ورغما عنه كما يطعم الفراخ في المداجن بحشر الحبوب والذرة في حواصلها بالقوة ..
البرنامج الجديد بدعة جديدة في فن خداع الجماهير المخدوعة سلفا .. فهو باختصار يحضر الشخص الضيف وتتلى عليه نشرة اخبار كثيفة مغطاة باسم رأي شباب يمثلون الشعوب العربية .. اي لم يعد فرد واحد مثل فيصل او الجاسوس عزمي بشارة يقول ويتلو نشرة اخبار الجزيرة علينا بطرق مختلفة وملتوية بل صارت نشرة اخبار الجزيرة عينها تتلى على يد مجموعة كبيرة من المذيعين الجدد الذين يتقنعون باسم شباب ناشط .. وهم محضرون سلفا ويتم انتقاؤهم بعناية ويلقنون كل كلمة وكل موقف وكل سؤال ويتم تدريبهم جيدا قبل الحلقات .. ولكن الغاية من الفكرة هي تحويل نشرات الاخبار لتقال على ألسنة غير مذيعين .. بل على ألسنة ممثلين .. ينشرون الشائعات على انها حقائق ولايقبلون الجدال ولا المنطقية .. وهم يقومون بعملية سكب لنفس معلومات الجزيرة بنفس طريقة فيصل القاسم ولكن بشكل اكثر هدوءا وتضليلا وابداعا في الكذب لاعطائها مصداقية ..


البرلمان شلة من العملاء والاخوان المسلمين .. والغريب ان فكرة البرلمان نفسها لم يتم احترامها .. لأن البرلمانات عموما لايكون لها لون واحد .. أما برلمان الجزيرة فهو فقط للاخوان المسلمين .. فكل البرلمان معارض بنفس طريقة الاخوان فهو معارض للسيسي وللاسد ولحزب الله ولايران .. وتغيب اسرائيل والملكيات العربية والقمعيات الخليجية المحتلة عن نقاشات البرلمان .. وعموما هذه الطريقة في تقديم تجربة الفكرة البرلمانية تعكس الرغبة في تلقين الشباب ان الرأي الاخر لايوجد الا متهما وليس شريكا في النقاش .. ففي حلقة جورج قرداحي لم يوجد واحد فقط معارض لاتجاه البرلمان ليؤيد مصر او سورية .. وكان التصويت بنسبة 100% ضد القرداحي .. اي ان احصاءات وارقام فيصل القاسم هي ذاتها تقريبا لأنه دوما يقدم لنا احصاءات موافقة للجزيرة ومواقفها بنسبة تفوق 90% .. وهو لايقبل هذه النسبة في اي انتخابات .. الا في برنامجه اللوذعي ..


الغاية اذا من فكرة البرنامج هي فقط اعادة تسميع واسماع نشرة اخبار الجزيرة تتلى على ألسنة الشباب لتتسلل كما تسللت حكايات شهور العيان .. فهؤلاء هم بدائل شهود العيان الذين تبين للكثيرين انهم ممثلون في الاستوديوهات .. فكل ماقيل في حلقة جورج قرداحي كان يقرأ من أوراق مكتوبة سلفا .. وكان أرقاما خيالية وترويجا لمقولات الاخوان المسلمين .. والامر المضحك ان كل البرلمان معارض وديكتاتوري .. ولايوجد ألوان الا لون قطر والاخوان المسلمين وتركيا .. واعاد ممثل سورية الاخونجي كذبة السلاح الكيماوي بطريقة مهينة وكأن كذبة اسلحة الدمار الشامل في العراق لم نتعلم منها ان هذه الاخبار هي دوما ملفقة وهي وسائل دعاية وتحريض ليس لها اساس من الصحة ..

مايؤسف له ان الخصم يطور من وسائله وأدواته فيما نحن لانزال نحارب بنفس الاسلحة القديمة .. فقد تابعت احدى الفضائيات السورية ورأيت انها ولساعات طويلة اعادت علينا نفس الاغاني والصور ولم تقدم برنامجا مفيدا او فكرة عبقرية جديدة .. وهذا مايجعل الخصم قادرا دوما على التلاعب في شوارعنا ويجعل عملية استرداد التائهين والمغرر بهم صعبة جدا
المهم ان هذا البرنامج خبيث وموجه للاغبياء وهو فحيح للثعابين في وكر الثعابين قطر .. وهو من بنات فكر الموساد ويطبقه الاخوان المسلمون .. واذا كان هناك من طريقة للتصويت عليه فان هذا البرلمان الشبابي يستحق ان يحضره احدنا وهو في دورة المياه لأن مايسمعه فيه وكل أشخاص البرلمان سيلقيه في دورة المياه ليجرف بسرعة مع مايجرف في هذه الاماكن التي وجدت خصيصا لتلقى فيها هذه البرلمانات الاسرائيلية .. وهؤلاء البرلمانيون الاسرائيليون ..
الذهاب الى هذه البرامج يعطيها دعاية مجانية .. ويجب ان تكون هناك فكرة مقاطعة هذه البرامج مثل مقاطعة اسرائيل .. فالجزيرة وكل مافيها هي لسان الموساد العربي .. وقطر هي جزيرة اسرائيلية حتى يتم تحريرها .. وكل محاولة لقطع لسان الافعى ستنتهي بأن ناب الافعى ينغرز في أصابع من يمد يده في فم الافعى .. لاشيء يفيد هنا الا ان تبتعد عن الافعى مسافة كافية وأن لاتأمن لها مهما كان جلدها ناعما أملس ..
ابتعد جيدا قبل ان تسحق راسها وتقطعه باأن تهوي عليه بالفأس وتمضي بما أنت ماض فيه في رحلتك نحو حقولك الجميلة وبساتين الرمان والزيتون وغابات الصفصاف والسنديان .. حيث لاجواسيس ولاعملاء ولا اسرائيليون ولافحيح .. فقط انت والارض الطيبة والهواء النظيف العليل ..

هذا المنشور نشر في المقالات. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s