عملية تجميل في تركيا بكلفة 18 مليار دولار .. كيف تبدو الليرة التركية بالسيليكون؟؟

ارسل لي أحد الاردوغانيين متشفيا ومتحديا .. وقال لي ان البطل اردوغان قد أسقط رهاناتكم وأنقذ الليرة التركية .. ليرة الخلافة .. اما ليرتكم فانها تركت يتيمة .. ثم انهى رسالته بدعاء طويل بطول العمر للبطل اردوغان ودعاء بموتنا وذلنا وأخذنا أخذ عزيز مقتدر ..

طبعا مثل هذه الرسائل لم تتوقف دعما لاردوغان .. ولكن هذا المتحمس لا يلام لأنه لم يشرب شربة دود تخرج هذه الدودة من عقله المسماة أردوغان والخلافة الاسلامية .. بل هو يطعم كل يوم طعاما ملوثا بالديدان التركية ولن تكفيه كل ادوية الطفيليات للتخلص مما علق في عقله الذي صار مسكونا بالديدان التركية وعشا ومستعمرة لكل أنواعها بكل نكهات الثقافة التركية العثمانية ..


المهم أرسلت له شربة دود عبر رد وصورة أتمنى ان يكون قد فهمها وان يتوقف قليلا عن الابتسام والتفاؤل .. فالليرة التركية تحسنت لأنها خضعت لعملية تجميل سريعة وحقنت بالسيليكون كي يكبر ثدياها ووجنتاها وتنتفخ شفاهها وتبدو فيها بعض ملامح الشباب .. وهي لاتزال واهنة وفي وضع صحي حرج .. ولكن العملية ستخدع الناظرين اليها وتطمئن أهلها ومحبيها .. وتجعل طلاب القرب غير مترددين .. الا ان كلفة هذه العملية مذهلة جدا وهي من أكثر عمليات التجميل في العالم كلفة على الاطلاق ..


الصورة المرفقة هي التي ارسلتها مع بعض التفاصيل .. وفيها يظهر ان البنك المركزي التركي قد حقن خلال الساعات القليلة الماضية بكتلة ضخمة من مخزونه النقدي بالعملة الصعبة .. وتقدر ب 18 مليار دولار هي تعادل بعض ماادخره مما سرقه من الشعب السوري خلال سنوات وبعض المساعدة الخليجية التي تلقاها مؤخرا من قطر والامارات .. ولكن ماذا بقي من الكتلة الاحتياطية النقدية في البنوك التركية هو شيء يجب ان يعرفه كل الواهمين الساذجين بعد ان تم بيع كتلة 18 مليار دولار لتحسين صورة الليرة وهذه الكتلة النقدية التي انزاحت من البنوك بقي مكانها فارغا والمعضلة الان هي في كيفية تعويض هذا النقص الهائل ..


فلسفة اردوغان هي طمأنة الأسواق والمستثمرين كي لايصابوا بالهلع ويستعيدوا روعهم ويتوقفوا عن الهروب وبيع الاسهم واظهار قدرة الليرة على التعافي .. وفي الوقت المستقطع يبحث عن حلول اسعافية .. وكما تلاحظون فان الحل الاسعافي ظهر في تصريح اردوغاني من أن تركيا سترمم علاقاتها مع اسرائيل .. وهذه كذبة لأن العلاقات بين الطرفين هي بأحسن حالها .. ولكن اردوغان سيتخلى عن عملية التمثيل والاستعراض التي تغطى بها من اجل عملية النصب والاحتيال على العرب والمسلمين من أنه حامي فلسطين .. وسيكون هذه المرة أحد أطراف عملية التطبيع العلني وسيتوقف عن الخطابات الاستعراضية .. بل وسيقدم هدية ثمينة للاسرائيليين .. وهو يظن ان هذا الثمن سيجعل قلب من يتحكم بالمضاربين في البورصات يحن ويرق .. فيترك الليرة في شأنها ..


ولكن كل الخبراء الاقتصاديين يبتسمون وهم يرون هذه العملية التجميلية المؤقتة المكلفة التي كلفت 18 مليار دولار عدا ونقدا .. وماحدث فعلا هو ان أردوغان رفع أسعار الفائدة دون ان يعلن ذلك صراحة .. وبعد هذه العملية سيحدث النكس حتما .. وستحتاج الليرة الى 18 مليار دولار كل مرة لحقن السيليكون في ثدييها المترهلين وشفتيها ووجنتيها واليتيها .. وهذه مبالغ ضخمة لايمكن دفعها بسهولة وستجعل الاقتصاد التركي مثل خشبة منخورة .. القادم أعظم لأن المرض في الليرة مستفحل .. وهذه الاستراحة هي استراحة اعياد الميلاد في البورصات العالمية ولولاها لتم نحر الليرة وتحنيطها ..


تابعوا مصير الليرة التركية في العام القادم الجديد .. منظر سيسر الناظرين اليه .. وسييخلع قلوب الاردوغانيين ويشقها حزنا على ليرة الخلافة والخليفة .. والسبب هو أن هناك حاجة لمعجزة لتحسين الوضع بشكل دائم .. وليس هناك أحد من هو مستعد لمساعدة عملية مريضة ونظام مريض قدم كل مايقدر من خدمات .. ولم يعد هناك مايقدر على تقديمه للغرب .. وصارت كلفة ابقائه غير اقتصادية واضاعة للاموال .. ومن المفيد أن تقرؤوا مقالة الدكتور حسني محلي عن نهاية المعجزة الاردوغانية ..

هذا المنشور نشر في المقالات. حفظ الرابط الثابت.

1 Response to عملية تجميل في تركيا بكلفة 18 مليار دولار .. كيف تبدو الليرة التركية بالسيليكون؟؟

  1. نضال كتب:

    مقال رائع جدا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s