آراء الكتاب: سلالم الدساتير السورية المتساكنة تُبعث بموسيقانا على يد الرئيس الأسد سيّد الضوء الفينيقي العربي !.. – بقلم: زيوس حدد حامورابي

دو ره مي فا صول لا سي دودو سي لا صول فا مي ره دو هذه الأدراج أو السلالم الموسيقية التي تعلمناها  في حصص الموسيقا داخل الصفوف السورية لم تترسخ في آذاننا كإيقاع بقدر ما ترسّخت في إيقاعنا كآذان غائبة عن الماضي و الحاضر و المستقبل فلم يسعفنا التوجه الحكومي منقذاً ذوائقنا و لم تسعفنا الحالة المجتمعية موقفة تشوّه ذوائقنا أكثر إلى حدّ فقدانها  و تلاشيها   !
كان صديقي زيوس السوري يساكن أحد أصدقائه المدراء إلى حدّ الاندماج المكنّى بالإيقاع الواحد فإذا بالإيقاع يجعل الاندماج متعدد الذوائق بحيث يعبّر عن اختلافات متناغمة لا عن خلاف منفّر و ما بين إيقاع واحد و اندماج متعدّد الذوائق تعود السلالم الموسيقية إلى المربّع الأمني المتسائل عن مدى نجاعة الاتجاهات الأمنية و عن محورية دورها في التحويل الاندماجي و الاندماج التحويليّ متجاوزين بها  يوماً يجعل الولدان شيبا إلى يوم يجعل الناس غلماناً مخلدين غير راضين ولا مرضين حملة لواء هذا الجين الصاعد على أدراج الموسيقا الجنسية و الإنجابية !     


كلّما تقدّمت الحرب على سورية أكثر بأساليبها القذرة  كلما تقدّم سيّد سورية الأول مستبسلاً بالدفاع عنها مؤكّداً مقولته في إحدى المقابلات حين ردّ على دعوة أوباما الزائل من هرم البلطجة الأميركية بعد أن كان رأسها  إلى رحيله بأنّه  ليس دمية في يد أحد و بأنّه خلق في سورية و يموت في سورية و هذا قدر القائد البشّار فينيق العروبة  بأن يجعل مركز  توازن سورية مركز توازن العالم انطلاقاً من ضرورة الشدّ و الجذب في تثبيت مسيرة هذا العالم على براكين نفثه و صناعته كعالمٍ تنفثه التيارات المتضاربة في سبيل جعل الفوضى سمةً و مساراً  لا شذوذاً و قماراً    !
وُلِدت سورية و ما زالت تلد أبناءها القادرين على حمايتها دونما بحثٍ عن ليرات الضآلة رغم أنّ الرواتب الحكومية  ترجمت أنها رواتب أنغام الجوع المدروس من قبل أعدائها الحاقدين و ليست رواتب تجسيد مزيكا الشبع أو مروره أو حتّى  ترشيحه كحلم واقعي !
 في مؤسسة عباس بن فرناس للسلالم الموسيقية بات صديقي زيوس يبحث عن مُلحِّني الدساتير السورية فبُعِث حامورابي من عمق عبارات التلاشي يكافح عصيان المواشي بعصبات من قماش !

بقلم زيوس حدد حامورابي 

هذا المنشور نشر في المقالات. حفظ الرابط الثابت.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s