جلجاميش لبنان: انا انتهيت .. والرواية ماتت !!

سيصدمك هذا العنوان الاسطوري الالياذي الملحمي .. الذي يشبه اعلان جلجاميش انه خسر سرّ الخلود .. كيف تموت الرواية وكيف ينتهي من لانهاية له؟؟
هذه كلمات انيس النقاش والتي يبدو انها قرار بالرحيل .. حتى في مواجهة الموت لم يتوسل ان يتصدق عليه القدر بلحظة او لحظات .. اذا كان لابد من الموت بدّ فليكن هذا الموت قرارا ومواجهة معه .. وأنا سأنهي حياتي واكتب صكا بالتنازل عنها دون تردد ولن أطلب أن يتصدق عليّ الوجود بثانية واحدة اضافية .. بل سأقول له: أنا انتهيت فماذا أنت فاعل؟ أمامك شخص لايريد منط الحياة فلاتبتزه بالحياة .. ..امامك أيها القدر شخص لايريد ان يكون لك مدينا بحياته .. وانا كسبت كل معاركي بكل كرامة ولن اخسر كرامتي في أخر معركة مع الحياة .. ولن أتوسل ان أعيش أكثر .. فاذا كانت الحياة تساومني وأنا في فراش الموت فانها لن تظفر مني الا بالتنازل عنها .. واخراجها مني .. فمن عاش معي في روايتي يعرف انني انا من بدأ الرواية .. وانا من كتبها .. وأنا من يكتب الفصل الاخير ويسدل الستار الاخير .. ولن اسمح لكائن من كان ان يكتب حرفا في روايتي .. من البداية .. حتى الحرف الأخير .. قرار في منتهى الكبرياء لما فيه من القسوة على حكاية انسان شجاع ..

ماعلمته ان أنيس كان في مهمة استعداد في سورية لأنه كان يدرك ان الاشهر القليلة القادمة تحمل معها هجوما اعلاميا غاية في الشراسة لتشتيت انتباه الشعب السوري وخلق أزمات ايديولوجية له عبر الازمات النفسية والاقتصادية .. أي خلق قناعات جديدة ومناخات فكرية مشوهة تتأسس على المعاناة وتراكم الأزمات .. ونشر شعارات جديدة غاية في الخبث والخداع .. وهذه بدأنا نرى بداياتها مع شغل وجهد لايتوقفان في نشر الشائعات ونشر الشكاوى والتركيز جدا على الفساد وعلى عدم المساواة واللاتوازن الاجتماعي وضعف الاداء الحكومي المحكوم أصلا بقيود هائلة فرضها الحصار .. وكل متابع تصله فيديوات مجهولة ومركبة عن شكاوى وتذمر .. بل ومقاطع تمثيلية ودبلجة لمشاهد من مسلسلات وأفلام شهيرة .. او مقاطع تحريضية تنسب لابناء مسؤولين ومسؤولين .. عليه ان يتساءل .. من الذي يعمل بكل هذا الجهد ولديه الوقت الكافي لانتاج كل هذه المنشورات اذا كان الشعب السوري مشغولا بالبحث عن الخبز والمحروقات .. الغاية من هذه المنشورات هي التحضير النفسي لمنشورات ومرحلة لاحقة اكثر سمية .. وترويج للكثير من حرب الشائعات للتشكيك بقدرة الرئاسة السورية على حل المشكلات التي تحاصر الشعب السوري ..
العدو في غاية الاصرار ولايعرف اليأس .. والعدو في منتهى الخبث اذ أنه رأى ان الحل العسكري في سورية فشل .. ولذلك فان التسديد سيكون على من يحمل السلاح وليس على السلاح .. أي على المواطن السوري نفسه ..


وهنا تأتي وصية أنيس النقاش في سياق الرفض والعصيان .. حيث يقول: “انا انتهيت .. والرواية ماتت” .. انها وصيته الشخصية .. ولكن على الشعب السوري ان يتعلم من أستاذ الفكر والعقل والتنوير أنيس النقاش معنى هذه الوصية لاسقاطها على الامة والشعب .. فالحياة لاتهبها قوة في الدنيا .. والأوطان الحية لانحصل عليها بالتوسل والتزلف والتذلل والخضوع والاستجداء .. فاذا كانت الحياة تهبها الامم المتحدة والولايات المتحدة واوروبة فانها ليست هي الحياة التي نريد .. ومن يريد ان يهبني الحياة في وطني ويشتري ولائي وكبريائي وعنفواني بصكوك فانني لاأريدها .. الحياة اما ان تكون شجاعة وكرامة وحرية مطلقة في اختيار مانريد والا فانها ليست الا حياة ناقصة لاتستحق ان ندافع عنها ولا أن نتمسك بها .
والرواية السورية هي التي نكتبها نحن .. والتي نخط سطورها نحن .. وكل رواية لانكون نحن من يكتبها يجب ان تموت ..


روايتنا لاتموت ياأنيس .. وروايتك لن تموت .. حتى وان قررت ان تختتمها .. فكما ظن جلجاميش ان روايته انتهت .. وانه خسر الخلود .. فأعظم مافي هذا الشرق الذي أحببته ان جلجاميش فيه لايموت .. مهما حاول ان يموت .. ومهما انتهت الفصول .. وانتهى الابطال في هذه الفصول ..


أنيس النقاش .. جلجاميش لبنان .. أنت روح لاتنتهي .. ورواية لاتموت .. والشعب الذي أحبك وتعلم منك لن يقبل حياة ذليلة .. ولن يتسول الحياة وصكوك الوجود .. بل سيأخذها عنوة .. رغما عن الوجود كله ..

جلجامش» الملحمة التي قدمت للبشرية سر الخلود | 22عربي

هذا المنشور نشر في المقالات. حفظ الرابط الثابت.

1 Response to جلجاميش لبنان: انا انتهيت .. والرواية ماتت !!

  1. شكرا لك عزيزي نارام
    والرحمه والسلام لروح المناضل انيس النقاش

    انا قرأت كلماته الاخيره

    انا انتهيت. والروايه ماتمت

    قرأتها دعوه لنكمل الروايه ونحمل دائما راية الحق والفكر والسلاح حتى نختمها بالنصر!!!!

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s